المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عن أبي هريره



رزان
02-22-2018, 04:26 PM
📚اللؤلؤ والمرجان مما رواه الشيخان

📜 قَالَ رَسُولُ الله ﷺ

مَنْ تَصَدَّقَ بِعَدْلِ تَمْرَةٍ مِنْ كَسْبٍ طَيِّبٍ، وَلَا يَقْبَلُ اللَّهُ إِلَّا الطَّيِّبَ، وَإِنَّ اللَّهَ يَتَقَبَّلُهَا بِيَمِينِهِ، ثُمَّ يُرَبِّيهَا لِصَاحِبِهِ كَمَا يُرَبِّي أَحَدُكُمْ فَلْوَهُ، حَتَّى تَكُونَ مِثْلَ الْجَبَلِ .

📝شرح الحديث:
أي أنّ من تصدق بصدقة قليلة خالصة من الرياء والسمعة من مال حلال، فإن الله يكبر صورتها، ويضاعف ثوابها، ويثقل وزنها في ميزانه يوم القيامة، حتى تكون كالجبل الضخم في صورتها ووزنها.

الراوي: أبو هريرة رضي الله عنه
المصدر: صحيح البخاري
رقم الحديث: 1410
الصفحة: 108
خلاصة حكم المحدث: صحيح
................................

أفضل القلوب :
قلب لا يغيب عنه الصدق
وأفضل الناس :
شخص لاينساك لأنه يحبك في الله ،
وأفضل الأيام :
يوم يمر بك بلا ذنب ،
وأفضل إهداء :
دعاء يرفع لك وأنت لاتعلم ،
أسأل الله أن يرضى عني و عنكم فليس بعد رضا الله الا الجنة ..

.................................................. ...................................

قَالَ رَسُولُ الله ﷺ

ليس من عملِ يومٍ إلَّا و هوَ يُختَمُ عليه ، فإذا مَرِضَ المؤمنُ
قالتِ الملائكةُ : يا ربَّنا عبدُكَ فلانٌ قدْ حبَسْتَهُ ، فيَقولُ الربُّ :
اخْتِمُوا لهُ على عملِهِ حتى يَبْرَأَ ، أو يَموتَ

الراوي : عقبة بن عامر
المصدر : صحيح الجامع الصفحة أو الرقم: 5432 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

💡 شرح الحديث 💡

🔖 قال عقبة بن عامر الجهنى قال رسول الله: ليس من عمل الا وهو يختم عليه فإذا مرض المؤمن قالت الملائكة يا ربنا عبدك فلان قد حبسته عن العمل
فيقول الرب تعالى اختموا له على مثل عمله حتى يبرأ أو يموت"

🔖 وقال أبو هريرة:
"إذا مرض العبد المسلم نودى صاحب اليمين أن أجر على عبدى صالح ما كان يعمل وهو صحيح
ويقال لصاحب الشمال أقصر عن عبدى ما دام في وثاقى"

فقال رجل عند أبى هريرة يا ليتنى لا أزال ضاجعا
فقال أبو هريرة كره العبد الخطايا (ذكره ابن أبى الدنيا)

🔖 وذكر ايضا عن هلال بن بساق قال
كنا قعودا عند عمار بن ياسر فذكروا الاوجاع فقال أعرابى ما اشتكيت قط
فقال عمار ما أنت منا أو لست منا
ان المسلم يبتلى بلاء فتحط عنه ذنوبه كما يحط الورق من الشجر
وان الكافر أو قال الفاجر يبتلى ببلية فمثله مثل البعير ان أطلق لم يدر لم أطلق وان عقل لم يدر لم عقل

🔖 وذكر عن أبى معمر الازدى
قال كنا اذا سمعنا من ابن مسعود شيئا نكرهه سكتنا حتى يفسره لنا
فقال لنا ذات يوم ألا ان السقم لا يكتب له أجر فساءنا ذلك وكبر علينا فقال
ولكن يكفر به الخطيئة فسرنا ذلك وأعجبنا

وهذا من كمال علمه وفقهه رضى الله عنه
فإن الاجر انما يكون على الاعمال الاختيارية ومما تولد منها
كما ذكر الله سبحانه النوعين في آخر سورة التوبةفي قوله في المباشر من الانفاق وقطع الوادى {الا كتب لهم}
وفي المتولد من اصابة الظمأ والنصب والمخمصة في سبيله
وغيظ الكفار {الا كتب لهم به عمل صالح}

فالثواب مرتبط بهذين النوعين

وأما الاسقام والمصائب فإن ثوابها تكفير الخطايا

ولهذا قال تعالى {وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم}

والنبي انما قال في المصائب "كفر الله بها من خطاياه" كما تقدم ذكر الفاظه

•┈┈• ❀ 🍃🌸🍃اللَّـﮬـُمَّ صـَلِِّ وَسَلِّـمْ وَبَارِكْ ؏َـلَےسَيِّدِنَـامُحَمـَّ د وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ تَسْلِيمَاً كَثِيرَاً.

امال لبنان
02-22-2018, 04:44 PM
اللهم امين احُــــسِنَتْـي الُنَشِــــــــرَ ... يَـ ؏ـ ــطْيّگي آلعّ ــافُيــہ.


()اللـهـمَّ ﷺصَـلِّﷺوَسَـــلِّـمْ ﷺ وَبَارِك ﷺْ عـلـى ﷺ نَبِيِّنَـــا ﷺ مُحـ❤ـمَّد